مؤشرات الأداء الرئيسية الحيوية

يدرك صانعو القرار الفعالون أنهم بحاجة إلى معلومات حول مؤشرات الأداء الرئيسية الحيوية ،وأن ذلك يمكن تحقيقه من خلال توزيعهم في الأبعاد الرئيسية للأداء، على غرار الطريقة التي يختار بها الطبيب محاولة فهم صحة شخص ما، بدلاً من قياس الأشياء العشوائية، سيركز الطبيب على التدابير الصحية الأساسية أولاً، على سبيل المثال، أخذ ضغط الدم، وقياس مستويات الكوليسترول، ومعدل ضربات القلب ومؤشر كتلة الجسم كمؤشرات رئيسية لصحتك.

أهمية اختيار مؤشرات الأداء الرئيسية الصحيحة

هناك الآلاف من مؤشرات الأداء الرئيسية للاختيار من بينها، وتجد معظم الشركات صعوبة في اختيار المناسب منها لأعمالها، وبدلاً من ذلك ينتهي الأمر بقياس والإبلاغ عن كمية هائلة من المعلومات حول كل شيء يسهل قياسه، هذه مجرد واحدة من العديد من المخاطر KPI التي تقع المنظمات ضحية لها، وفي بعض الأحيان، يقومون ببساطة باختيار مؤشرات الأداء الرئيسية التي يبدو أن الجميع يستخدمونها، بغض النظر عما إذا كانت تلك مفيدة لعملهم أم لا، ولهذا السبب من المهم جدًا تطوير مؤشرات الأداء المناسبة لمؤسستك.

في منظماتنا ترتبط مؤشرات الأداء الرئيسية الأكثر ارتباطًا وثيقًا بالأهداف الاستراتيجية، وتساعد في الإجابة عن أهم أسئلة الأعمال، ولذلك، فإن نقطة البداية الجيدة هي تحديد الأسئلة التي يحتاج إليها صانعو القرار أو المدراء أو أصحاب المصلحة الخارجيون، يجب تحديد واحد أو اثنين من الأسئلة الأساسية المعروفة (KPQs) لكل هدف استراتيجي.

بمجرد تحديد أهم أسئلة الأعمال، يمكنك تحديد أو تطوير مؤشرات الأداء الرئيسية المناسبة التي تساعد في الإجابة على هذه الأسئلة، وبهذه الطريقة، ستكون جميع مؤشرات الأداء استراتيجية ذات صلة وذات مغزى.

في عالم الأعمال الشاهق والتنافسي الذي نواجهه اليوم ، أصبح من المهم أكثر من أي وقت مضى أن يتمكن قادة الأعمال وكبار التنفيذيين من اتخاذ قرارات مستنيرة بشكل أفضل، وتحسين الأداء ، والبحث عن طرق جديدة ومبتكرة للحصول على التفوق على منافسيهم، مؤشرات الأداء الرئيسية ستكون فعالة عند فهمها واستخدامها بشكل صحيح.

توجد العديد من الدروات المرتبطة بمؤشرات قياس الأداء والتي أثبتت جدراتها، وفي هذا الخصوص يسرنا أن نرشح لكم معهد مايل MILE الذي يقدم دورات استثنائية ومبتكرة في ريادة الأعمال.

وفيما يخص قياس مؤشرات الأداء، حيث يعتبر اختيار وجمع البيانات الدقيقة لقياس مؤشرات الأداء من أصعب التحديات التي يواجهها العاملين في المراكز والمؤسسات الحكومية التي تعنى ببرامج قياس مؤشرات الأداء لديها، وانطلاقا من مفهوم المملكة لتطبيق أفضل الممارسات العالمية لبناء مستقبل واعد لا يعتمد اقتصاده على النفط فقط، فقد دعت الرؤية إلى تبني أسلوب الإدارة المستند على القياس.

فوائد الدورة:
تطوير التخطيط الاستراتيجي بانتقاء مؤشرات الأداء الرئيسية الملائمة
الحصول على التدريب اللازم حول الطرق المثلى لبناء واستخدام مؤشرات الأداء الرئيسية.
توسعة الشبكة المهنية في مجال الأعمال.

أهداف الدورة:
اختيار الأدوات الصحيحة من مجموعة أدوات المؤشرات للتأثير الفعال
الاستيعاب الواضح لتحديات إدارة مؤشرات الأداء المؤسسي.
تحسين جودة التخطيط عن طريق انتقاء مؤشرات الأداء الرئيسية.
الملائمة وإعداد تقارير بشأنها في الوقت المناسب والآلية المناسبة.

أجندة البرنامج
المنهجية النموذجية لمؤشرات قياس الأداء
اختيار وموائمة وتوثيق المؤشرات
جمع وعرض البيانات
تصميم مؤشرات قياس الأداء الرئيسية
مراقبة مؤشرات قياس الأداء

إذا كنت تريد أن تتعلم كيف تصبح رائد أعمال ناجح، وكيفية تحديد فرص العمل وأكثر من ذلك بكثير، يمكنك التسجيل على الدورة من خلال الرابط التالي:
https://docs.google.com/forms/d/1-KgftcTI81R6qRd_b40YjTdwTOzJk1yeQlnWSi37AFs/viewform?edit_requested=true

 

معهد المدينة للقيادة وريادة الأعمال (MILE) هو مشروع مشترك بين المدينة الاقتصادية للمعرفة بالمدينة (KEC) ومجموعة صافولا والهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية، تلعب MILE دورا محوريا في تعزيز وتطوير التعليم التنفيذي من خلال الخدمات الشاملة والفعالة ذات الصلة، والاستخدام الفعال لتكنولوجيا المعلومات، والتعزيز المستمر والمستدام لرأس المال الفكري والتعاون مع المؤسسات.

إن المجموعة الأكاديمية من معهد المدينة للقيادة وريادة الأعمال عبارة عن مجموعة مكرسة من كبار الأساتذة والمدراء التنفيذيين الذين يقودون البرامج ويتحدونها ويوجهونها وينشطونها، وتتراوح هذه المجموعة المذهلة من الأشخاص من كبار أساتذة الجامعات الجامعيين، ورؤساء الشركات الاستشارية العليا، والمستشارين لرؤساء البلدان، ووزراء التعليم الفيدرالي السابقين وغيرهم، منهم:

د. وسيم أزهر، مدير التدريس المتميز في مدرسة هاس للأعمال في بيركلي

د. منصور جاويدان، عميد البحث

السيد غسان الكبسي، شريك إداري.

السيد جان ماري بين، رئيس مجلس الإدارة (الشرق الأوسط) باين وشركاه الإمارات العربية المتحدة

داليا مجاهد، مدير شركة جالوب للاستشارات، الولايات المتحدة الأمريكية

د. مصطفى أوزيل، رئيس مؤسسة العلوم، تركيا

البروفيسور احسان اقبال، الوزير الاتحادي للتخطيط والتنمية، حكومة باكستان

د. علي السالمي، رئيس جمعية الإدارة العربية، مصر

 

 

يقوم معهد (MILE) بتنفيذ العديد من برامج التعليم التنفيذي على مدار العام للقادة ورواد الأعمال، توفر برامج MILE لهؤلاء القادة نظرة ثاقبة على أفضل الممارسات والتقنيات العالمية السائدة في عالم، وتضم هذه البرامج أعضاء هيئة التدريس من الطراز العالمي ودراسات الحالة الأصلية والمحتوى الجيد. سيحصل المشاركون على المهارات التالية عن طريق حضور هذه البرامج:

رؤية أفضل لأحدث أساسيات القطاع العام والشركات.

فهم أفضل لخلق القيمة في بيئات القطاع العام والشركات على حد سواء.

الثقة المطلوبة لاتخاذ قرارات صارمة وصائبة على المستوى التنظيمي والوطني.

صياغة فلسفة القيادة التي تتوافق مع توقعات وقيم فريقك وكذلك أهداف القيادة الحاسمة.