مشاريع الامتياز التجاري

مشاريع الامتياز التجاري

 

إن مشاريع الامتياز التجاري هي تلك المشاريع التي يتم من خلالها الاتفاق على الحصول على حقوق ملكية فكرية أو ملكية بيع منتجات أو علامة تجارية أو حتى استثمار من خلال الحصول على خدمات فنية لشركة معينة، وجميع تلك المشاريع يكون الهدف الأساس لها هي تحقيق التنمية الاقتصادية وتشغيل اليد العاملة في البلدان التي يتم فيها عمل تلك الشركات الحاصلة على حقوق الامتياز، بينما يقتصر مكاسب الطرف المانح للامتياز على المكاسب المادية وعلى تحقيق مزيد من الشهرة والتوسع في مزيد من الدول والمناطق حول العالم.

-الامتياز-التجاري-2 مشاريع الامتياز التجاري

أهمية مشاريع الامتياز التجاري السعودي:

تبدو أهمية مشاريع الامتياز التجاري جلية في هذا العصر مع تقدم التكنولوجيا وتحول العالم بأسره إلى قرية صغيرة، حيث أنه من السهل اليوم أن يسمع أي شخص في العالم عن أي منتج عالمي شهير بفضل الإعلانات التلفزيونية والإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، كل تلك التحولات العالمية وظهور فوارق في الخبرات الفنية بين الدول تجعل البعض بحاجة البعض الآخر، ولهذا فإن عقود الامتياز التجاري قد ظهرت كحاجة وكنتيجة طبيعية، وبرزت بشكل أكبر في السنوات الأخيرة في دول الخليج لاسيما من خلال استعانتها بخبرات الشركات الأوربية والأمريكية من أجل الحصول على الدعم الفني والآليات والخبرة والتدريب اللازم لاستخراج النفط.
-الامتياز-التجاري-2 مشاريع الامتياز التجاري

نموذج عن مشاريع الامتياز التجاري النفطية في السعودية:

تمثلت تلك المشاريع منذ خمسينات القرن الماضي من خلال شركة أرامكوا بشكل أساسي والتي كانت بناءة في رؤيتها حيث استعانت بالعديد من الشركات الأجنبية مثل شركة توتال وعقدت معها اتفاقيات امتياز تجاري من نوع خاص، حيث كانت تلك الاتفاقيات بمثابة عقود الشراكة والتي بموجبها:

  • تحصل الدولة على أرباح من الطرفين نتيجة أنهما يعملان على أراضيها بالإضافة إلى أرباح من بيع النفط.
  • تحصل الشركة الوطنية أرامكو على خدمات فنية من خلال الآليات والمصانع وتجهيزات لتنقيب وتكرير واستخراج النفط عدا عن مكاسبها المالية من بيع النفط.
  • تحصل الشركة الأجنبية على نسب من الأرباح المالية ومن عمليات التنقيب والبحث عن النفط.

إذاً هو نموذج مصغر عن نماذج مشاريع الامتياز التجاري التي انتشرت بشكل واسع ضمن المملكة حيث بدأت من خلال المشاريع النفطية والتي لا يمكن تجاهل حجم تأثيرها البالغ على دعم اقتصاد البلاد وتطوره السريع واستمرت مشاريع الامتياز التجاري اليوم لتدخل في شتى مجالات الصناعة والتجارة.